ادب وشعر

غدر الذئاب

غدر الذئاب
غدر الذئاب

بقلم علي بدر سليمان

ضائع في وسط الغاب محاصر
أسد المعارك بين الذئاب حاضر
عيونهم سهام يطويها السكون
لاحبذا زمان فيه الصمت غادر
استباحوا الدماء وأخذوا يرقصون
رب السموات وليهم وإليهم ناظر
ملوثة أيديهم وأفكارهم جنون
يطغى على قلوبهم سواد ظاهر
شاربوا الخمرة للنساء مغتصبون
وعلى المسلمين حقدهم ضامر
إلى حتفهم ربما هم سائرون
أفعالهم دنيئة وأسلوبهم صاغر
منهم من اقتلع الأحشاء والعيون
وبين الناس تظاهر بأنه طاهر
ألا بئس يابشر ماأنتم فاعلون
سيحاسبكم الله والله القادر
لن تكونوا في الآخرة قادرون
ولن يكون لكم ولي أو ناصر

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Don`t copy text!