اخبار مصر

مبادرة عظيمات مصر لذوات الإعاقة “عايزين نعيش ” في ضيافة وزيرة التضامن الإجتماعي

مبادرة عظيمات مصر لذوات الإعاقة "عايزين نعيش " في ضيافة وزيرة التضامن الإجتماعي
مبادرة عظيمات مصر لذوات الإعاقة “عايزين نعيش ” في ضيافة وزيرة التضامن الإجتماعي
كتب / أشرف الجمال
إنطلقت اليوم الإثنين الموافق 7 يونيو 2012 الوقفه السلميه الثانية لمبادرة “عايزيين نعيش ” التى أطلقتها مجموعة من عظيمات مصر من السيدات ذوات الإعاقة تنادي بتصحيح العوار القانوني الذي ميًّز الرجل عن المرأة في الجمع ما بين معاشين بناءا على القانون رقم 10 لسنة 2018، الذى ينص على حقوق وامتيازات عديدة لذوي الهمم من الرجال و النساء دون تمييز، ووفقا للقانون الجديد يحق للأشخاص ذوى الإعاقة لأول مرة الجمع بين معاشين من المعاشات المستحقة لهم عن أنفسهم أو عن غيرهم وبدون حد أقصى ويكون لهم الحق فى الجمع بين ما يحصلون عليه من معاش أيا كان وما يتقاضونه من أجر العمل ولكن وللأسف الشديد فأنه فيما يخص المرأه قد اصطدم القانون بالشريعة الإسلامية و هو أن ولاية المرأة بعد زواجها تنتقل من الأب للزوج، و يجوز للزوجة المعاقة الجمع بين معاشين في حالة الطلاق أو وفاة الزوج
– ونظرا لأهمية وخطورة الأمر على أستقرار المجتمع وعلى عظيمات مصر تضامنت معها مبادرة (قادرات) التي اطلقتها الدكتورة /رانده شحاته الخبيرة بقضايا المرأه العربية و الباحثة في شؤون المرأه المعاقة و عبرت عضوات الحملة عن أستياءهن من اللائحة التنفيذية للقانون واعتبروه عنصرية ضد المرأة في ظل أرتفاع تكلفه العلاج الخاصة بهن والأجهزة التعويضية و الكراسي المتحركة و انخفاض الرواتب و الدخل
– وقد استقبلتهم السيدة الفاضلة الدكتورة/نيڤين قباچ وزيرة التضامن الإجتماعي بكل سعة صدر لعضوات المبادرة وناقشت معهن بعض المشاكل التى تواجهن و على رأسهم قضية جمع الزوجة المعاقة بين معاشين وأستمر اللقاء الودي أكثر من ساعة و نصف أعلنت فيه السيدة/ نيڤين القباچ أن الوزارة بصدد إجراء حوار حول مشروع القانون المقترح من جانب الوزارة لتعديل قانون حقوق الأشخاص ذوى الإعاقة رقم 10 لسنة 2018 قبل تقديمه لمجلس الوزراء، حيث يتضمن المقترح كفالة حق الزوجة ذات الإعاقة الجمع بين معاشين أو الجمع بين الراتب ومعاش الأب. – كما أوضحت القباج وزيرة التضامن الإجتماعي أنه سيتم إجراء الحوار يوم الخميس المقبل لبناء جسور تواصل مع السيدات ذوات الإعاقة لبحث المشكلة معهن، مضيفة أن الوزارة قامت بتشكيل لجنة داخلية لإعادة قراءة القانون بنظرة أكثر شمولية وبمنهجية عادلة تساوي بين جميع المواطنين ذوي الإعاقة في الحصول على حقوقهم التي شرعها لهم القانون.
– وفي نهاية اللقاء طلبت القباج من المشاركات ترشيح سيدة واحدة من عضوات الحملة للتحدث بأسم السيدات المعاقات للتواصل مع الوزارة في ذلك الشأن، والجدير بالذكر أن السيدة الفاضلة وزيرة التضامن أعلنت عن إجراء حوار حول مشروع قانون مقترح يسمح للمرأة ذات الإعاقة المتزوجة بالجمع بين معاشين، وتشارك مسودة المقترح المُعد مع كل من الهيئة القومية للتأمينات ومع وزارة المالية وجميع الجهات ذات الصلة. بتوجيهات من السيد الرئيس/عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Don`t copy text!