صحه

عوض تاج الدين: أعراض مختلفة للموجة الثالثة من كورونا

عوض تاج الدين: أعراض مختلفة للموجة الثالثة من كورونا

ليلى ابو النجا
قال الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية إن كل الفيروسيات القديمة والحديثة قابلة للتحور، مشيرًا إلى أنه من الوارد أن أعراض الموجة الثالثة لكورونا مثل نزلات معوية أو طفح جلدي أو مشكلات بالعين، وهذا ليس بجديد، وهناك أعراض ترصد وتظهر، لم تحصل الأولوية قبل ذلك، لكن كل هذه الأعراض قابلة بحدوثها.
وقال “تاج الدين”، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “صباح الخير يا مصر” عبر القناة الأولى، والفضائية المصرية، و يقدمه الإعلامية هدير أبو زيد والإعلامي محمد الشاذلي، أن الفيروس يمكن أن يؤثر على المخ أو القلب أو العظام أو مشكلات جلدية، لكن في الأصل هو فيروس تنفسي، الإصابة الرئيسية والأساسية هي تنفسية، تبدأ بالجهاز التنفسي من الأنف ثم الحنجرة ثم الجهاز التنفسي السفلي والشعب الهوائية.
وواصل قائلًا: “على جانب هذه الأعراض يصاب البعض بتعب في المعدة، كما رصد في بعض الحالات الإسهال والطفح الجلدي وإحمرار في العين كنوع من الحساسية، كما يؤثر الفيروس عند بعض الأشخاص في القلب، الأعراض كثيرة، ومن الممكن أن تحدث بعض الأعراض، وليست ظاهرة لهذه المرحلة، لكن موجودة في كل المراحل، وأول أعراض تصيب الكثير من الأشخاص حرقان في الحلق شديد وآلام شديدة في الجسم قد تكون غير محتملة لذلك يستخدم مسكنات مسموح بها”.
وأوضح أن حالات الإصابة بالفيروس المرصودة عن طريق البيانات الرسمية بوزارة الصحة حاليا في تزايد فبدأ العدد من 300 و400 وأمس سجلت 703، مضيفًا: “إحنا في مرحلة زيادة في الحالات، لكن فيه تعامل حكيم وتوفر كل الأدوية المتاحة”.
وأشار إلى أنه من الناحية العلمية النظرية ليس هناك ما يمنع إذا كان الشخص معرضا للمخاطر أو من الفئات الأكثر عرضة للإصابة أنه يحصل على التطعيم، ويفضل أخذ نفس النوع الذي حصل عليه في الجرعة الأولى، والفترة البينية بين الجرعة الأولى والثانية 21 يوما بالنسبة للتطعيم الصيني.
قد تكون صورة لـ ‏شخص واحد‏

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Don`t copy text!