أخبار عاجلة
مشنة سعيدة الحلقة 12 بشرة خير...
مشنة سعيدة الحلقة 12 بشرة خير...

مشنة سعيدة الحلقة 12 بشرة خير…

بقلم :عاطف محمد
– فى المساء وبعد أن أخبر الضابط شريف رئيسه الضابط حسام، عن وجود المدعو فريد واصل فى منزل قاسم وسعيدة ، تحرك بقوة نقطة كفر العنب إلى المنزل ، ولما وصل الى هناك ، وجد أكثر من سيارة تخص فريد واصل وبها رجاله الذين يحملون السلاح ولكنهم تواروا فى سيارتهم بمجرد وصول الضابط حسام الذى دار حوار بينه وبين احد رجال فريد
أما فى داخل المنزل كان فريد يحدث الجميع
بصوا يا ولاد الحلال ، انا جيت مش طالب شر ، بالعكس جيت أقف جنبكم
تقف جنبهم ازاى يافريد
يا حاج عبد الرحمن أنا بصراحة مايخلصنيش ولاد الغالى والغالية (بلهجة مصطنعة) يتبهدلوا ، أما بالنسبة للأرض يعتبروها بتاعتهم ليه بقى، لأن زيتنا هايبقى فى دقيقنا ،(اعتدل وعدل من هيئته) انا بصراحة طالب إيد الأنسة رضا منك يا حاج عبد الرحمن (مستدركا)ده لغاية ما أبوها ربنا يرد غيبته، وأمها تطلع من السجن ،وترجع الميه لمجاريها ونلاقى فرج ونتلم تانى بقى .
( يدخل حسام فى هذه اللحظة فوجد الجد عبد الرحمن ورضا وأخواتها وفريد واصل ومعهم رجل عرف أنه المحامى الخاص به)
مجارى أيه وزيت أيه وأيه حكاية الميه دى
حسام(نظرت صابرين و عرفة لرضا نظرة معاتبة كيف تنطق اسم الضابط حسام دون لقبه وبهذه اللهفة ولكن تبددت هذه النظرة مع كلام حسام)
هو ينفع حد يخطب على خطبة أخيه يا حاج عبد الرحمن (وقع الكلام كالصاعقة على الجميع عدا الحاج عبد الرحمن )
لا يا حسام يا ابنى ماينفعش
طيب يبقى ازاى وانا سبق وطلبت منك إيد رضا وقولت لى اشاور أمها
حصل وأمها وافقت بس لما يرجع أبوها وابنها .
يبقى خلصت ، وبعدين ازاى الحاج فريد بجلالة قدره يخطب واحده فى سن ولاده، هو ده مش عيب برضه يا….فريد
هو ايه إللى انتوا بتقولوه ده ،ما تفهمهم يا متر خليفة (صارخا)
موكلى قصدى فريد باشا واصل اشترى أرض المشنات من جدهم بعد تسجيلها للست سعيده بشهر، شهر إلا يومين بالتحديد ولما لقوا العقد وفرحوا بالورث ماحبش فريد باشا يكسر بخاطرهم، ويقولوهم أنه اشترى الأرض وقال تبقى برضه ملكهم، ده لما يتجوز ست البنات الدكتوره رضا
تغور الأرض بس أختى ماتتجوزش الراجل ده
عيب ياعرفه ياابنى احنا فى بيتكم
أنت خليت فيها عيب.
بص يا حاج فريد ربنا عرفوه بالعقل
أرض المشنات مش ممكن تتباع ، ولو ده حصل كنت أول واحد عرف وبالنسبة للعقد إللى الولاد مش لاقينه واللى سرقوه ولاد الحرام (أخرج من جيبه اورق مطوية )دى نسخة كاملة من كل ورق الأرض ، كان أخويا وصاحبى عبد الله عاينهم عندى وانا والحاج خير الله شاهدين على كل حاجة .
عارفين ليه مش ممكن الارض تتباع؟ لأن الحاج عبد الله مات فى نفس اليوم إللى خرجت فيه نسخ العقود وانا كنت معاه فى اليوم ده، وادانى النسخ أنا وخير الله و خد نسخة وقاللى خلى باقى الورق عندك، وامنى عليهم وساعتها حط العقد فى البوشة
علشان يديها لسعيدة لكن مالحقش، وجه امر ربنا ، وحصل إللى حصل واتلخمنا فى موته وأنا عييت بسبب موته ، وفراقه اثر فيا ، رحت عند بنتى، يبقى ازاى باعها لك؟؟؟؟
(انزعج فريد قائلا)رد يا متر
نحن لا نقبل التلميحات دى ،عقدنا سليم ميه فى الميه
رضا
نعم يا حسام
عملت شاى للضيوف
لاء لسه
احسن علشان هما بيحبوا يناموا بدرى
انست وشرفت يا فريد يا واصل
(لم ينطق فريد وألجمته الدهشة بينما أهمل حسام وجوده.
ها يا عروستنا عامله فى الكلية
وانت يا باشمهندس عرفه أخبارك أيه؟
قومى ياصابرين انتى وسعاد وهنية حضروا لنا العشاء ده بعد اذن جدى عبد الرحمن
(قام الجد بمجارة حسام)
يا ابنى أنت صاحب بيت وبيت نسايبك بيتك (كل هذا وفريد مازال جالسا فى ذهول نظر له حسام يستعجله )
أنت لسه قاعد!!!!! وصل الضيوف يا عرفه
حاضر ياجوز أختى قوم يا سعد جهز الطبلية بسرعة
تمام يا عرفه، أهلا بيك ياجوز اختى منورنا ياجدى عبد الرحمن
(اصطحبهم عرفه للخارج)شرفتونا وياريت مانشوفش وشكم تانى
نظر له فريد بغيظ وابتعد وهو يشد أذيال الخيبة ومن فرط غضبه اشاح بيده فسقطت مشنة سعيدة التى كانت على رف بالجدار فسقطت على رأسه فسببت له ألما شديدا وهنا ضحك الجميع على المنظر الغريب وكأن المشنة تشارك فى طرده ، وانطلقت سيارات فريد ورجاله وغادرت القوة بعد مكالمة هاتفية من حسام للعودة إلى النقطة ..
-فى أحد عنابر المستشفى العام جلست سعيدة مع بشرى احدى المريضات اللاتي يتماثلن للشفاء
واللى نبى النبى نبى انا حبيتك من قلبى يا سعيدة يااختى .
ربنا يسعدك يابشرى إن شاء الله تتعدل وشغلانتك عندى يااختى فى المشروع بتاعنا مشروع( أيمن الطيار) ان شاء الله
ربنا يرحمه يا اختى ويجعل مثواه الجنة ، ربنا يصبر قلبك
فيه أوجاع ماينفعش فيها انك تتصبر بدفا الناس وكلامهم ، اللى بيبقى عامل زى دوا بيضيع الوجع شوية بس لما تأثير الدوا يروح يرجع الوجع اصعب من الأول ، هنا بس لازم تقول يارب لانه هو الوحيد إللى عنده العلاج لكل تعب ووجع .
سبحان الله ياسعيدة اللى يشوفك يحس انك جبل عمره مايتهد مع انك غصن ورد ، نسيم الهوى لو عدى عليه بيأثر فيه .
‏الناس ليها الظاهر يابشرى
ربنا يقويكى وينصرك
يارب ، وان شاء الله انتى وولادك امانه فى رقبتنا ، ربنا مش هايسبكم ولا يسبنا
ربنا يسعدك يا سعيدة(ابتسمت ثم مالت للخلف قليلا ثم اعتدلت مرة اخرى كأنها تذكرت شيئا ما)
عارفه يابشرى الناس غريبة قوى بيدوروا فى جيبوبهم على أقل فكة علشان يتصدقوا بيها ويدعوا ربنا يارب أدينا الفردوس الأعلى ،يارب ارزقنا صحبة رسول الله، يارب ارزقنا رؤية وجهك الكريم ، سبحان الله !!!!
نطلع أقل شئ ونطلب أعظم الطلبات
(قالت بشرى بتعجب)الغريبة أن ربنا بيراضيهم
عارفه ليه يابشرى لانه كريم عظيم رحيم بيدى على أقل العطاء أعلى العطايا
ربنا يديكى على قد نيتك الطيبة يا سعيدة
سبحان الله ربنا حطنا فى طريق بعض واتابلقنا هنا علشان نبقى مع بعض نسند بعض
ان شاء الله العينة تطلع حميدة وجوزك وابنك يرجعوا وتتطمنى على ولادك
يارب
-فى احد جوانب حديقة الفندق جلس فرج مع ساندرا فى المساء
معقول بكره هاتسافر يافرج خلاص مش هاشوفك
مصر مش بعيده ولا قبرص بعيده وقادر ربنا يجمعنا على خير.
أنا اتعودت عليك الظاهر انتوا يامصريين فيكم سحر .
(ضحك فرج)سحر ، صحيح الفراعنة كانوا بيأمنوا بالسحر ويعملوه بس ده لاسباب تانيه خالص.
انا خايفة تسافر وماترجعش .
أحيانا وإحنا راكبين عربية أو حتى واحنا ماشين على رجلينا بنحود، وممكن تكون اللفة دى صعبة لكن بتبقى ضرورية علشان نفضل نواصل نفس الطريق .
مش عارف انا اتشديت ليك ليه؟
تفتكر ليه؟
يعنى ممكن تكون تجربة والدك ووالدتك مأثره فيكى وحباها
قصدك ان التجربة دى ممكن تتكرر تانى.
ياريت
يعنى انت…..
ايوه انا ….. بس المشكلة اننا لسه صغييرين وقدامنا مستقبل لازم نحققه
نعمل نفسنا بنفسنا ، يبقى بكره بتاعنا احنا من صنعنا احنا .
أنا معاك من أول خطوة لأخر نفس .
وربنا مع كل شئ طاهر ونقى وجميل
اوعى تعدى يوم من غير ماتكلمنى
النت ماخلاش حاجة صعبة، هاكلمك وتشوفينى واشوفك ، وكمان امى وابويا واخواتي هايشفوكى هاتشوفيهم.
فرج
ساندرا
ادهم
ايه إللى جابك دلوقتى
لازم نجهز الشنط ياصاحبى أنت ناسى أن السفر بكره الصبح ولا من لقى أحبابه نسى ادهم
أنت صاحب جدع ياادهم وانا واجاتا وفرج مش ممكن نستغني عنك واديك رايح لاهلك ، طمنهم عليك وأرجع تانى شغلانتك محفوظة.
بصى يا ساندرا يااختى المصرى زى السمك لو عاش بره مية بلده يموت
وانا باشكرك وباشكر اجاتا على انكم احتضنتونا ، وكمان مدام اجاتا اللى حسستنا اننا ولادها ، وعملت اتصالات مع السفارة المصرية والسفارة قدرت تعرف اهالينا وترتب لسفرنا وده جميل مش ممكن ننساه
اللى عملناه واجب كل انسان
ولكن اثناء الحديث جاءت اجاتا بسرعة تحمل خبرا مرعبا ظهر هذا من قسمات وجهها…

ماهو خبر اجاتا المرعب؟

كيف سارت الأحداث ؟

أين ذهب قاسم؟

هل سيهدأ فريد واصل ويمر الأمر مرور الكرام ؟

كل هذا مع احداث اكثر من مثيرة فى الحلقة 13 انتظرونى……

مشنة سعيدة الحلقة 12 بشرة خير...
مشنة سعيدة
الحلقة 12
بشرة خير…

عن Wafaa Daramalli