ما هو التنمر وأنواعه وطرق علاجه للأطفال وعقوبته في القانون؟ اعرف حقك

مع المستشارة نعمه عباس

التنمر :
هو شكل من أشكال الإساءة والإيذاء موجه من قبل فرد أو مجموعة نحو فرد أو مجموعة تكون أضعف (في الغالب جسديا)، وهو من الأفعال المتكررة على مر الزمن والتي تنطوي على خلل (قد يكون حقيقيا أو متصورا) في ميزان القوى بالنسبة للطفل ذي القوة الأكبر أو بالنسبة لمجموعة تهاجم مجموعة أخرى أقل منها في القوة. فالتنمر عادة يكون بأشكال مختلفة؛ قد يكون لفظيا أو جسديا أو حتى بالإيماءات، يمكن أن يكون التنمر عن طريق التحرش الفعلي والاعتداء البدني، أو غيرها من أساليب الإكراه الأكثر دهاء مثل التلاعب.
أنواع التنمر:

التنمر سلوك خاطئ لفرض سلطة من شخص على شخص بطرق مختلفة ما يسبب الأذى لمن يقع عليه الفعل، وانتشر التنمر مؤخرا في الفترة الأخيرة بالمدارس والجامعات وفي المنازل، وهناك عدة أنواع للتنمر:

1. التنمر اللفظي::

الإهانة والتهديد والتمييز العنصري تجاه المتنمر به، ما يتسبب في إيذاء نفسي شديد وتعتبر تجربة قاسية للشخص الواقع عليه الفعل.

2. التنمر الجسدي:

اللجوء إلى العنف والضرب ما يسبب إيذاء بدنيا يترك أثرا نفسيا على المدى الطويل للمتنمر عليه.

3. التنمر الإلكتروني (الابتزاز الإلكتروني)

يخرج من رحم مواقع التواصل الاجتماعي، ويكون من خلال تشويه سمعة الآخرين سواء سرا أو علانية عن طريق رسائل أو فيديوهات أو صور تسبب الإهانة للطرف الآخر.

4. التنمر العرقي:

يشمل التنمر على الجنس أو اللون أو الدين، ويعتبر من أشكال التنمر الخطيرة على المجتمع والتي قد تتسبب في مشكلات كبيرة قد تصل إلى القتل.
طرق علاج التنمر:

التخلص من ظاهرة التنمر يأتي بزيادة الوازع الديني وتقويته لدى الأطفال منذ الصغر.

التواصل الجيد بين الآباء والأبناء، والحرص على تقديم النصائح اللازمة لكيفية تعامل الأطفال مع زملائهم سواء داخل المدرسة أو خارجها.

يجب على المعلمين داخل المدرسة اتخاذ إجراءات رادعة مع الطفل المتنمر على زملائه.

تعزيز الثقة بالنفس لدى الأطفال والتعرف على نقاط القوة والضعف والعمل على علاج نقاط الضعف.

تعليم الأطفال أنواعا من الرياضة التي تعزز ثقتهم بأنفسهم.

التحدث مع طفلك إن كان هناك من يتنمر عليه داخل المدرسة والعمل على وضع حلول مع الطفل.

عند تعرض الطفل للتنمر عليك باستشارة اختصاصي نفسي لمساعدة الطفل على الخروج من هذه الحالة.

العقوبة في القانون :

عقوبة بالحبس أو بغرامة لا تقل عن ألف جنيه ولا تتجاوز 50 ألف جنيه، أو بإحدى هاتين العقوبتين. وأوضح أن القانون نص على أن: «يعاقب بالحبس وبغرامة لا تقل عن ثلاثين ألف جنيه، ولا تتجاوز خمسين ألف جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين كل من قام بعمل أو بالامتناع عن عمل يكون من شأنه إحداث التمييز بين الأفراد أو ضد طائفة من طوائف الناس بسبب الجنس أو الأصل أو اللغة أو الدين أو العقيدة وترتب على هذا التمييز إهدارًا لمبدأ تكافؤ الفرص أو العدالة الاجتماعية أو تكدير للسلم العام».

فيما تنص المادة 171 من قانون العقوبات، على أنّه “يعاقب القانون على السب العلني بالغرامة التي لا تقل عن ألف جنيه ولا تزيد عن 10 آلاف جنيه، وهذه عقوبة الجريمة المذكورة في صورتها البسيطة بالمادة 306 عقوبات، ويشدد المشرع عقوبة السب العلني، كما هو الحال بالنسبة لعقوبة القذف، إذا توافرت أحد الأسباب”.

عن Wafaa Daramalli