كيف تكون راحة البال

 

كتبت/ لطيفه محمد حسيب القاضي 

 

البال هو مكان الفكر والتفكر ،والفكر والتفكر مكانه القلب والعقل ، فراحة البال هي أن يكون الإنسان مطمئن مرتاح ،والراحة والطمأنينة لم تأتي إلا بأتباع أوامر الله واجتناب نواهيه ،فكلما كان الانسان مع الله مراعي لقواعده وقوانينه وسنة رسول الله عليه افضل الصلاة والسلام كلما اقترب من الراحة البال والطمأنينة وهو أقرب الى الله ،وأن راحة البال ليست بالامر السهل ولكنه يتطلب الجهد لنرضي الله .

راحة البال ذكرت فى القرأن الكريم “وأصلح بالهم” ، أيضا في سورة محمد “والذين آمنوا وعملوا الصالحات وامنوا بما نزل على محمد وهو الحق من ربهم ،كفر عنهم سيئاتهم وأصلح بالهم “.
وهنا تنص الاية وتقر بأن الذين امنوا واتبعو الله ورسوله هم في معية الله ومع الله فأصلح بالهم .
وهناك عدة شروط لأصلاح البال :
الايمان بالله
عمل الطيبات
العمل بالسنة النبوية
اتمني لي ولكم راحة البال والطمأنينة في ظل رضا الله واتباع سنة رسول الله عليه افضل الصلاة والسلام.

عن Ahmed Taha