أخبار عاجلة
قريه المندوره ومستقبل يفوح بالأمل
قريه المندوره ومستقبل يفوح بالأمل

قريه المندوره ومستقبل يفوح بالأمل

بقلم الكاتب الصحفي/ فؤاد غنيم

قريه المندوره هي إحدي قري مركز دسوق محافظة كفر الشيخ هي من أكبر قري المحافظه

ولها دور بارز في التنميه الإقتصاديه لهذا الوطن من خلال الزراعه والتجاره والصناعه

فهي التي تقدم للمجتمع المصري والإقتصاد المحاصيل الإستراتيجيه الأورز والقطن وغيرها من المحاصيل

كما تساهم في إنشاء عدد كبير من مزارع الدواجن والمواشي

لتقدم للمجتمع ما يحتاجه من من اللحوم بجميع أنواعها

بالإضافه إلي بعض المصانع

كل هذا الناشط الإقتصادي لأبناء القريه لا شك يدعم إقتصاد الدوله ويخلق فرص عمل لأبناء وشباب القريه

ولكن يجب أن نتوقف لنرصد حال هذه القريه بعد عقود من الزمن

الحقيقه

لقد عاشت هذه القريبه وأبنائها عقود طويله بين الصراع العائلي والقبلي من جانب وإهمال الدوله ومؤسساتها من جانب اخر

أما عن إهمال الحكومه فقد كتبت عدة مناشدات و إستغاثات

للحكومه المصريه منذ ما يقرب من سنه

لمحاولة التدخل لإنقاذ أهل القريه مما تعيشه فهي غارقه في الصرف الصحي ومياه الشرب ملوثه واهلها يعانون من الفشل الكلوي نتيجة التلوث وطالبت بضرورة إنشاء مركز للغسيل الكلوي ومستشفي لخدمه أهل القريه

وكذلك القريه في حاجه ماسه لبناء مدرسه ثانوي ومركز شباب ورصف الطرق الداخليه والطرق التي تربط القريه بجوارها

ولن اكل ولن أميل من الحديث عن قريتي الحبيبه التي نشأت وتربيت فيها بين أهلها وأبنائهالعل الحكومه تري وتستجيب لهذا النداء وتعطي هذا القريه حقها في الحياه

أما عن الصراع العائلي الذي إستمر عقود طويله وعاشته أجيال جيل بعد جيل والذي أدي إلي انقسامات حاده بين العائلات وقد أضاعت تلك الإنقسامات غير المبرره فرص كثيره علي هذه القريه و أبنائها

فرص التنميه الحقيقه وتقديم الخدمات الضروريه التي تحدثت عنها

فظلت القريه محاصره بين سندان الحكومه ومطرقه التمزق والإنقسام بين أهلها اللذين هم في الأصل طيبون ومحترمون

ولكن والحمد لله بعد عقود طويله علي هذه الحاله الغربيه

قرر المخلصين من أهل القريه وشبابها المحترم الواعد بمستقبل أفضل قرروا طي صفحه الماضي ونبذ الخلافات والصراعات القديمه والإتحاد علي هدف واحد هو مصلحه القريه وأهلها وشبابها لتبدأ القريه عهد جديد من الحُب و الإخوه الصادقه و التعاون والبناء لمستقبل أفضل لتكون صوره مشرفه ونموزج يحتزي به من جميع قري الدوله المصريه

وقد توج هذا الإتحاد والتعاون علي هدف واحد بإختيار وإجماع أهل القريه علي مرشح واحد في إنتخابات مجلس النواب وهذه حاله نادره في تاريخ القريه لم تحدث من قبل

وهنا يجب أن أسجل إعجابي وتقدير لجميع أبناء القريه وشبابها الذي وصل إلي هذه الحاله التي سعينا لها طويلأً

تحياتي و تقدير لأهلي وأحبابي وشباب قريتي

وتحياتي لمرشحها الخلوق بن الخلوق استاذ أحمد فاروق سيف

تمنياتي لأهل القريه بالتوفيق لبناء مستقبل أفضل

فإن في الإتحاد قوه والفرقه ضعف

أسال الله العلي القدير أن يتم علينا نعمته

وحفظ الله مصر

حفظ الله الجيش

قريه المندوره ومستقبل يفوح بالأمل
قريه المندوره ومستقبل يفوح بالأمل

عن Wafaa Daramalli