أخبار عاجلة
رسالة إلى سيادة الرئيس..
رسالة إلى سيادة الرئيس..

رسالة إلى سيادة الرئيس..

بقلم الكاتب /أشرف فتحي عبد العزيز

حضرتك عارف مع كل الزيادات اللي حصلت كهرباء أو مياه أو غاز أو بنزين أو مواصلات او حتى ضريبة القيمة المضافة….. الخ مكنش في اعترض أو قلق الكل قال تمام للصالح العام ويمكن ما افسده الزمن يرجع تاني ويكون في نظام وإهتمام …!

حضرتك كلنا كنا معاك ومازال في كل القرارات والقوانين اللي صدرت بس حضرتك مسألتش نفسك ليه الناس غضبانة من قانون التصالح بالذات وموضوع المباني المخالفه وبأكد على حضرتك احنا مع الصالح العام وأي فساد أو إهمال لازم يتحاسب بس القانون ده بالذات ظاهره قانون بس في الأصل هو تحصيل فلوس بأي شكل وأي طريقة….!

علشان حضرتك لو قانون يبقى المفروض المحافظين يتحاسبوا ورؤساء الأحياء والموظفين المسؤلين اللي شافوا وسمحوا للعمارات دي تتبنى من الأول ويتحاسب كل وزير كهرباء وكل رئيس قطاع وكل مسؤل سمح إن الكهرباء والعدادات تتوصل للعمارات المخالفة وشركة المياه بكل مسؤليها اللي دخلت المياه للعمارات وركبت عدادات وهكذا الصرف الصحي والغاز…… الخ والقائمة طويلة تمام كدة حضرتك مش ده المفروض يكون القانون…..!

بعدين حضرتك يجي الدور على أصحاب العمارات اللي خالفت واعتدت ودفعت رشاوي لكل الناس اللي قولنا عليها وبنت العمارات وكل المرافق وصلت تمام قانوني بالتعاقد تمت يبقى مين اللي يتحاسب ويدفع ويتصالح مش الناس الفاسدة دي اللي عملت ملايين ليها وعيالها وعايشين بشاوات…!

حضرتك كل اللي فات ده القانون خلاه سراب وكحول على رأي السيد رئيس مجلس الوزراء وطلع القانون لم فلوس وخلاص اللي قاعد في الشقة هو اللي يشيل المشاريب ملناش دعوة ادفع تعدي رغم أن أصحاب العمارات اللي دفعت رشاوي واعتدت وخالفت موجودين تقولي اصلهم مش عايزين يجوا يتصالحوا والراجل اللي حوش واستلف علشان اربع حطان يتلم فيه هو وعيالوا هنمسك فيه هو وكمان نطبق القانون بأثر رجعي بأسعار النهاردة علشان الباشوات دفعت رشاوي وعدت يبقى ده قانون يا سيادة الرئيس…..!

حضرتك أنا أول مرة اتعارض مع معاليك في قرار علشان ده مطلعش قانون يصلح فساد ده حضرتك طلع قانون حصالة..

رسالة إلى سيادة الرئيس..
رسالة إلى سيادة الرئيس..

.!

عن Wafaa Daramalli