اسباب زيادة انتشار فيروس كورونا والوقاية منه

كتبت د. رانيا عثمان

مع تزايد الاصابات بفيروس كورونا نجد أن الناس الان في حالة ذهول وخوف ورعب من إحصائيات وزارة الصحة واحب ان أوضح لكم ان هذا ما جنته ايديكم. هذا ما جنته ثقافتكم. هذا ما جنته سلوكياتكم. هذا ما جنته سلبياتكم مع اللامبالاه المستمرة لكل التحذيرات هذا ما جناه اهمالكم. هذا ما جناه عدم حذركم.

كنا بالامس القريب بضع عشرات من الاصابات و كانت الفرصة متاحة للسيطرة علي تلك الارقام و تلك الاصابات. اما الان و قد خرجنا عن السيطرة و اصبحنا نسير بقوة الدفع المتضاعف و المنحني اخذ شكل التصاعد بصفة مستمرة فلا تلومون الا انفسكم. كل من خرج بلا وعي و تسبب في التزاحم و نقل العدوي بجهل و عدم وعي و عدم اكتراث فلا يلومن الا نفسه. كل من تزاحم بحجة التسوق و اكل العيش و رمضان وشراء ملابس و كحك العيد كل من خرج و حمل العدوي و نقلها الي بيته و اطفاله و اهله و غيرهم لا يلومن الا نفسه. كل من تسبب في اصابة الاطباء و التمريض و شغل المستشفيات و لا يجد الان مكان حتي علي الارض. لا يلومن الا نفسه.

حذرنا و ٲنذرنا و قدمنا النصح و الارشاد و ضربنا الامثلة و قارنا بين مصر والدول الأخرى وتجاربهم مع الفيروس و لكنكم لم تستجيبوا فلا تلومون أحدا بل لوموا انفسكم لأن هذا هو نتيجة أفعالكم

وبما أنني اتمني السلامه للجميع اقول لكم

الزموا بيوتكم جميعا لا سبيل للنجاه إلا الوقاية من اغلق عليه باب داره فهو آمن وذلك لان منحى الإصابات في تزايد مستمر ولا حصر للإصابات حيث لا يمكن لأحد اقتفاء اثر المصابين ومصدر العدوى ومعرفة من هم مخالطيهم ، ارحمونا رعاكم الله ، هذا وباء عالمي خطير وسريع الانتشار والعدوى ، تسبب في وفاة الملايين ، ولا مصل للعلاج حتى الآن ، السبيل الوحيد للنجاه هو الوقاية مع الالتزام بالآتي :-

التباعد الاجتماعي

النظافة الشخصية

تقوية جهاز المناعة

التغذية السليمة

شرب الماء باستمرار

النوم الكافي

البعد عن القلق التوتر

الحركة والنشاط بالمنزل

الإلتزام بقواعد السلامه العامة

وعدم مخالطة الأشخاص إلا للضروريات

تجنب التجمهر والتجمعات وأماكن الازدحام والنفس المختلط والمخالطات العشوائية

وفي النهاية اكرر عدم الخروج من المنزل إلا للضرورة القصوي واذا خرجنا نتخذ الاجراءات الاحترازية وأهمها عدم ملامسة الأسطح الخارجية وارتداء القفازات والكمامة و الحرص علي جعل مسافة لا تقل عن متر بينك وبين اي شخص في اي مكان حتي تمر هذه الجائحة بسلام وأمان تام

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص أو أكثر‏‏

عن abdo barbary